مدمن يهدّد والديه.. "أوفر دوز"

كاتيا توا

الى مرحلة متقدّمة، وصل عيسى ع.د. في تعاطي المخدرات، هذه الآفة التي دمّرت حياته وعائلته، فطلّق زوجته وإنتقل للعيش مع أولاده في منزل والديه، يصحو وينام على "عوارض" المخدرات كلما لم تتح له فرصة شراء قسم منها بسبب المال.

كما كل العائلات، إحتضن الوالدان ابنهما واولاده، لكنهما لم يكن يدركان ان ابنهما قد يصل به الامر، وبسبب المخدرات، الى تهديدهما بالقتل بعد شتمهما وتحطيم أثاث المنزل كلما أتته"الكريزة"، لإجبارهما على مدّه بالمال من اجل شراء المخدرات.

تسلّل الخوف الى نفس الوالد خصوصا عندما هدّده عيسى، بالقتل بعدما رفض إعطاءه مبلغ اربعماية دولار اميركي لزوم شرائه المخدرات، فسارع الى تقديم شكوى ضده لما بات ابنه يشكّل خطراً على حياة عائلته.

وعلى أثر هذه الشكوى، أوقف عيسى الذي افاد بانه يفقد في بعض الاحيان أعصابه عندما يرفض والده إعطاءه المال لشراء المخدرات التي أثّرت على تصرفاته مع عائلته.