رئيس اتحاد "تجار جبل لبنان": للتضحية في سبيل الإنقاذ 

دعا رئيس اتحاد تجار جبل لبنان نسيب الجميل الكتل النيابية الى تحمل مسؤولياتها التاريخية وإقرار موازنة العام 2019 بشكل يستجيب للتحديات الاقتصادية والمالية.
وفي بيان أصدره عشية جلسات مجلس النواب المخصصة لمناقشة الموازنة، قال الجميل: "نحن اليوم في وضع بالغ الدقة والصعوبة على مختلف المستويات، اقتصادياً ومالياً واجتماعياً، وبات من المؤكد ان المعالجة تبدأ بموازنة انقاذية تتضمن خفض فعلي للعجز بخفض النفقات بالدرجة الأولى واقرار اجراءات اصلاحية فعلية". 
أضاف "لا يمكن ان يكمل البلد على نفس النمط السائد، الكثير من الفقات والقليل من الايرادات والاعتماد على الاستدانة لسد العجز الحاصل، خصوصاً ان موضوع الاستدانة بات ايضاً صعب في الداخل والخارج، لذلك يبقى الحل في خفض النفقات وليس في فرض ضرائب جديدة أو زيادة الضرائب لزيادة الايرادات، لان هذا الحل غير مجدي في بلد يعاني من ركود محكم".
ودعا الجميل الجميع الى التضحية في سبيل انقاذ لبنان، محذراً من ان "الكلفة ستكون باهظة على البلد والناس في حال عدم اللجوء الى اجراءات اصلاحية بالعمق وأولها اصلاح القطاع العام وإعادة هيكلته وهيكلته نفقاته الكبيرة جداً على بلد مثل لبنان".