تطور قضائي في "حادثة قبرشمون"

كاتيا توا

شهدت الجلسة التي عقدها اليوم القاضي مارسيل باسيل في ملف "حادثة قبرشمون" تطورا قضائيا تمثل بتوقيف أحد المدعى عليهم من "الحزب التقدمي الاشتراكي" بعدما استجوبه بحضور وكيله المحامي نشأت حسنية ليرتفع بذلك عدد الموقوفين في هذه القضية الى خمسة.
في المقابل، فإن القاضي باسيل استعاض عن توقيف مدعى عليهما استجوبهما في الملف عينه من "الحزب الديمقراطي" وأحدهما شقيق الوزير صالح الغريب بكفالة مالية قدرها ٣٠٠ الف ليرة عن كل منهما، مخالفا بذلك رأي النيابة العامة حيث طلب القاضي كلود غانم اثناء عرض اوراق التحقيق عليه توقيف المدعى عليهم الثلاثة.
ويتابع باسيل تحقيقاته في الملف هذا الاسبوع باستجواب مزيد من المدعى عليهم.