الاسير يلتزم الصمت ويرفض استجوابه امام "التمييز العسكرية"

كاتيا توا

مثل الشيخ احمد الاسير و٧ من المتهمين في ملف "احداث عبرا"امام محكمة التمييز العسكرية التي تعاود محاكمتهم بعد نقض الحكم الصادر بحقهم والذي قضى بإعدام الاسير  واربعة آخرين والسجن عشر سنوات للمتهمين الثلاثة الباقين.

وشهدت جلسة المحاكمة المخصصة للاستجواب في مستهلها تغيب وكيلا الدفاع عن الاسير المحاميان محمد صبلوح وعبد البديع عاموم اللذين كانا قد حضرا صباحا وغادرا المحكمة ولم يعودا ليقرر القاضي لطوف تعيين ضابطين عسكريين برتبة رائد للدفاع عن الاسير الامر الذي رفضه الاخير واعتبر ان محاكمته باطلة وقال متوجها الى رئيس المحكمة:" انت بهذا التصرف تثبت لي قناعتي  ان المحكمة مسيسة  وان هناك ضغط عليها بعدما كنت اتوسم خيرا بها،"ليقاطعه رئيس المحكمة بحدة":" ليس سوى رب العالمين يضغط على هذه المحكمة التي افتخر بها".